تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي

وزارة الصحة ووقاية المجتمع تنظم مؤتمر الإمارات السادس لليقظة الدوائية د.أمين الأميري: رصد الامتثال لنظام التفتيش لضمان مأمونية الدواء

العودة

نظمت وزارة الصحة ووقاية المجتمع متمثلة بقطاع سياسة الصحة العامة والتراخيص- إدارة الدواء، مؤتمر الإمارات السادس لليقظة الدوائية تحت رعاية معالي عبد الرحمن بن محمد العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع  وبالتعاون مع رابطة بحوث ومصنعي الأدوية في الخليج ( فرماج) يومي 19-20 ابريل في فندق رافلز بدبي .

وأكد سعادة الدكتور أمين حسين الأميري الوكيل المساعد لسياسة الصحة العامة والتراخيص رئيس اللجنة العليا لليقظة الدوائية تنامي الوعي بنطاق التيقظ الدوائي على مستوى العالم ، وقد أدت العديد من التغييرات إلى أنواع جديدة من المخاوف المتعلقة بالسلامة الدوائية مثل ؛ زيادة ممارسات العلاج الذاتي والعولمة والتوسع في التجارة الحرة وتسهيل الاتصالات عبر الحدود ، و البيع غير القانوني للأدوية عبر الإنترنت ، وتصنيع وبيع الأدوية المزيفة على نطاق عالمي ، وزيادة استخدام الأدوية التقليدية والأعشاب خارج حدود الثقافة التقليدية للاستخدام مع  بروز التفاعلات الدوائية السلبية .

حقائق عالمية عن التفاعلات الدوائية

وأشار سعادته إلى أن التفاعلات الدوائية الضارة ADRS على مستوى العالم هي من بين الأسباب العشرة الأولى للوفيات حول العالم ، وأن حوالي   5٪ من المرضى الذين يدخلون المستشفى سببها التفاعلات الدوائية الضارة و 6-10٪ من المرضى يواجهون عواقب خطيرة أثناء العلاج في المستشفى. وتسبب آثار التفاعلات الدوائية الضارة ADRS  بتكاليف اقتصادية قد تصل إلى 136 مليار $ سنويا ( حسب ادارة الغذاء والدواء 2016) ، وقد تزيد التكاليف البديلة للدواء بسبب زيادة الاستشفاء وإطالة فترة الإقامة في المستشفى وإجراء فحوصات سريرية إضافية . والخبر السار هو أن حوالي 50٪ من التفاعلات الدوائية الضارة ADRS  يمكن الوقاية منها.

 

 

تطوير التشريعات التنظيمية بشكل دوري

وأوضح الدكتور الأميري إلى حرص دولة الإمارات على تطوير التشريعات التنظيمية بشكل مستمر لمواكبة أفضل الممارسات العالمية ، ولفت إلى القرار الوزاري رقم 60 لعام 2013 في شأن الشروط الصحية والفنية الواجب توافرها في المستودعات الطبية الخاصة ، و  القرار الوزاري رقم 71  لسنة 2013 بشأن السماح للمصانع الصيدلانية المحلية والمكاتب العلمية لإيداع ملف الأدوية الجنيسة قبل فترة 24 شهرا من انتهاء حقوق الملكية الفكرية ، و القرار الوزاري رقم 1122 لعام 2014 عن الأدوية المخدرة والمراقبة و شبه المراقبة - التصنيف والوصف والاستبدال الذي تم تعديله بعد ذلك بموجب القرار الوزاري رقم 888 لعام 2016 . و قرار مجلس الوزراء رقم 44-2016 بشأن تنظيم رسوم خدمات وزارة الصحة و القرار الوزاري رقم 1110 لعام 2016 بشأن المكاتب العلمية.

 

اليقظة الدوائية : الأهداف الرئيسية

و ذكر الأميري أن الأهداف الرئيسية لليقظة الدوائية هي الكشف المبكر عن مشاكل السلامة و التحقق من الزيادات في وتيرة الاستخدام و تحديد عوامل الخطر و الاستخدام الرشيد والمأمون للأدوية و الحد من معاناة المرضى وتقليل التكاليف المالية على النظم الصحية وعلى المريض ، حيث يبدأ التيقظ الدوائي من المرحلة السريرية ويستمر طوال سريان مفعول الدواء أثناء مرحلة ما قبل التسويق  وبعد التسويق.

 

دور وزارة الصحة ووقاية المجتمع في تعزيز التيقظ الدوائي من خلال إدارة الدواء

و عرض الدكتور أمين لدور إدارة الدواء في تعزيز اليقظة الدوائية من خلال تنظيم وترخيص الأدوية والمنتجات الصيدلانية في دولة الإمارات خلال لجنة وطنية مع الحهات الصحية والجامعات الإماراتية ، إضافة إلى السيطرة على استيراد وتوزيع جميع المنتجات الصيدلانية و تحليل وتقييم جودة المنتجات الصيدلانية. فضلاً عن تقييم السلامة ورصد المنتجات الصيدلانية ، وإصدار التحذيرات بشأن سلامة الأدوية وفعاليتها وجودتها في دولة الإمارات ، وتقارير التفاعلات الدوائية الضارة ADRS  في الإمارات و ودول مجلس التعاون الخليجي، و مراقبة الأدوية ما بعد التسويق لضمان الامتثال وفحص أي مواد دون المستوى أو المغشوشة أو المزيفة في سوق الإمارات .

 

دور اللجنة العليا لليقظة الدوائية

وشرح الدكتور أمين الأميري دور اللجنة العليا لليقظة الدوائية في توفير أنشطة تقنية وعلمية لتنظيم التيقظ الدوائي ، و تقديم المشورة والمعلومات المتعلقة بالأدوية و تقييم السلامة ذات الصلة من المخدرات وآثارها الجانبية مع إدارة مكافحة المخدرات والجهات الصحية المحلية. و اعتماد شكل موحد من الوثائق المتعلقة بالآثار الجانبية للأدوية على مستوى الدولة ، إضافة إلى زيادة الوعي وتعزيز أهمية اليقظة الدوائية، واستمرار الحاجة إلى دعم الأنطة الموجهة إلى العاملين في مجال الرعاية الصحية وأفراد المجتمع. و توحيد الإجراءات التي تنظم عمليات اليقظة الدوائية والتنسيق مع  المركز الوطني للمخدرات والسموم. و تعزيز التعاون والتنسيق بين السلطات الدوائية المحلية والدولية.​

تاريخ/وقت النشر19-04-2017
الفئة قضايا الرعاية الصحية

أضف تعليقك

الاسم
البريد الإلكتروني
تعليقات
CAPTCHA
Change the CAPTCHA codeSpeak the CAPTCHA code
 
 

جميع التعليقات

أخبار ذات صلة

بمبادرة كريمة من اللجنة المحلية للتخصصات بوزارة الصحة بدولة الإمارات العربية المتحدة وبالتنسيق مع مستشفى العين التابعة لشركة صحة وبالتعاون مع هيئة الصحة بأبوظبي تم استضاف...
تاريخ النشر 19-12-2014
1
صفحة 1 من 1
Copyright ©2014. All rights reserved. Ministry of Health UAE.