البراحة يستضيف استشاريين في جراحة الوجه والفكين والأنف والاذن والحنجرة
19/09/2011
يستضيف مستشفى البراحة خلال شهر أكتوبر القادم أثنين من الأطباء العالميين في جراحة الوجه والفكين والأنف والاذن والحنجرة للقيام بفحص وعلاج الحالات الحرجة حيث يستقبل المستشفى في الفترة من 2-6/10/2011 م البروفيسور موريس مومارتس  إستشاري جراحة الوجه والفكين ببلجيكا ورئيس الجمعية الأوربية لجراحة الوجه والفكين وهو من الكفاءات العالمية النادرة في مجال جراحة الوجه والفكين ومبتكر عدد من الجراحات المتقدمة في هذا المجال ومحاضر دولي حائز على عدة جوائزعالمية وله العديد من المؤلفات في تخصصه .

كما يستضيف المستشفى الدكتور بوت سانديب استشاري جراحة الأنف والأذن والحنجرة واستشاري جراحة الوجه التجميلية والترميميه بمستشفيات سانت بارثلوميو ببريطانيا وذلك في الفترة من 15-22 /10/2011 والدكتور سانديب من الأطباء البارزين في مجال جراحات الأنف والأذن والجنجرة والجراحات التجميلية للتشوهات الخلقية بالوجه.

صرح بذلك أحمد عبيد الخديم مدير مستشفى البراحة و أضاف أن هذه الزيارات تأتي في إطار استراتيجية وزارة الصحة الرامية لتقديم أفضل الخدمات الصحية للمواطنين والمقيمين بالدولة مشيرا إلى أن  الوزارة  درجت على استضافة كبار الأطباء العالميين في مختلف التخصصات الطبية ضمن  برنامج سنوي يهدف الى توفير خدمات طبية عالمية للمواطنين داخل الدولة لعلاج الحالات الصعبة والنادرة مما يجنب المواطنين مشقة السفر للخارج وتوفير العلاج المناسب لهم داخل وطنهم وبين أهليهم .

واوضح أن الوزارة تستهدف أيضا إعطاء الفرصة للأطباء العاملين في مستشفيات الوزارة للاطلاع والتدريب على أحدث الطرق العلاجية المتبعة عالميا مما يزيد خبراتهم وينعكس إيجابيا على جودة وكفاءة الخدمات الطبية .

وذكر الخديم  بأن برنامج الزيارة  يشمل معاينة المرضى لإستعراض الحالات التي تحتاج إلى تدخل جراحي ومن ثم إجراء العمليات الجراحية بالإضافة الى تقديم محاضرات علمية للإطباء بالمستشفى ، موضحا أنه تم التعميم على جميع المستشفيات في الدولة لتحويل المرضى المواطنين من ذوي الحالات الصعبة والنادرة في هذه  التخصصات ليتم معاينتها بواسطة الأطباء الزائرين .